عقد حزب التقدم والاشتراكية (فرع ماست) بعد زوال يوم الأحد 21 فبراير بدار الثقافة بماست، جمعه العام العادي لتجديد هياكله بحضور ثلة من مناضلات ومناضلي الحزب، يتقدمهم السيد سعودي العمالكي، عضو المكتب السياسي والكاتب الجهوي للحزب بجهة سوس ماسة، والسيد خالد المذكوري عضو الديوان السياسي لحزب التقدم والاشتراكية. ترأس السيد سعودي العمالكي الجمع العام التجديدي، منوها بالحضور الوازن للرفيقات والرفاق، وبالمجهودات التي بذلها المكتب المنتهية ولايته خلال الاستحقاقات الانتخابية الماضية، مذكرا جمهور المناضلات والمناضلين بأهم الخطوط النضالية للحزب، والتحديات السياسية التي يخوضها داخل الحكومة . بعدها ، أخذ الكاتب المحلي المنتهية ولايته السيد محمد بتسعيد الكلمة، ليقوم بسرد كرونولوجي لأهم المحطات النضالية التي شارك فيها الحزب ، وقراءة التقريرين الأدبي و المالي، ليتم التصويت عليهما بأغلبية الحضور. بعد استقالة المكتب القديم، وتقديم الترشيحات من طرف الرفيقات والرفاق، تمت عملية التصويت بإدراج كل ترشيح على حدة والتصويت عليه، ليخلص مكتب الجمع العام التجديدي كالتالي:
الكاتب الأول: السيد عبد الصمد بصير
النائب الأول للكاتب: السيد عمر إحميمي
النائب الثاني للكاتب: السيد أحمد دبسي
المقرر: السيد عبد الله حراث
نائبته: السيدة مليكة أكرام
أمين المال: السيد حسن بركعا
نائبته: السيدة حفيظة أعمري
المستشارات والمستشارون: 1- السيدة خديجة بن العرف 2- السيد عبد الله طيرى 3- السيد عبد الله إدزطان 4- السيد محمد إدالطالب 5- السيد عبد الرحمن أبيبي 6- السيد عادل بن همو