اقدم شاب في نهاية عقده الثاني، في الساعات الاولى من يوم امس الخميس 25 فبراير، على الانتحار شنقا بعدما لف على عنقه حبل باعلى شجرة بجوار السوق الجماعي للجماعة القروية سيدي اسحاق باقليم الصويرة.
وجاء اكتشاف جثة الهالك بعد حملة تمشيطية للبحث عنه بعدما وضع مشغله شكاية لدى مصالح السلطة المحلية بجماعة سيدي اسحاق وعناصر الدرك بمنطقة اقرمود يكشف من خلالها غياب الضحية عن ورشة قياس الضغط بعجلات شاحنات نقل الرمال.
وتم العثور عن الضحية جثة هامدة معلق بحبل ملفوف على عنقه باعلى شجرة غير بعيد عن مركز الجماعة القروية سيدي اسحاق، حيث تم نقل الجثة الى مستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي سيدي محمد بن عبد الله قصد اخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمدينة الصويرة.

فؤاد بلمحجوب