أشرف عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري، مساء اليوم 11 مارس الجاري، مرفوقا بالسيدة والي جهة سوس ماسة، وعدد من المنتخبين وبرلمانيو الإقليم وشخصيات مدنية وعسكرية، على حفل تنصيب السيد محمد ناجم أبهاي عاملا على اقليم اشتوكة أيت باها،  خلفا للسيد عبد الرحمن بنعلي، الذي عينه صاحب الجلالة  الملك محمد السادس ،  عاملا على عمالة سلا.

ومن المعلوم أن السيد محمد ناجم بهاي، من مواليد مواليد سنة 1955 ببوكراع، والتحق بعد حصوله على الإجازة في القانون العام من كلية الحقوق بالرباط سنة 1982 للعمل، في إطار الخدمة المدنية، بالمندوبية الجهوية للسكنى والتعمير بالعيون .
وعين في 19 مارس 1983 في منصب متصرف مساعد بالإدارة المركزية لوزارة الصناعة التقليدية والشؤون الاجتماعية. وفي سنة 1988، عين مندوبا إقليميا لهذه الوزارة بإقليم العيون، ثم مندوبا جهويا لها بجهة العيون-بوجدور-الساقية الحمراء.
وإلى جانب مهامه الإدارية، زاول السيد أبهاي عدة مهام انتدابية كعضو للمجلس البلدي للعيون والمجلس الجهوي لجهة العيون-بوجدور-الساقية الحمراء، قبل أن يعين عاملا على إقليم بوجدور.

 وتوقف عزيز اخنوش على المسار المهني للسيد العامل الجديد على إقليم اشتوكة ايت باها ، على الثقة المولوية السامية التي حظي بها ، منوها بخصاله وبالكفاءة الإدارية التي تحلى بها طيلة مساره بوزارة الداخلية ، حيث تدرج في عدة مسؤوليات ومناصب إلى حين تعيينه عاملا على هذا الإقليم .

وأشاد السيد الوزير بعامل السابق للإقليم السيد عبد الرحمان بنعلي وبمسيرته المهنية الغنية والموفقة، حيث سبق أن تمرس في مختلف مناحي الإدارة الترابية سواء بالإدارة المركزية أو بالعديد من الأقاليم ، وشغله منصب عامل على إقليم بولمان في يونيو 2005، تم سنة 2010 عينه صاحب الجلالة عاملا على اقليم اشتوكة ايت باها ، إلى أن حظي مجددا بالثقة المولوية السامية حيث تم تعيينه عاملا على عمالة سلا.