محمد الديواني – تافراوت

 

إستفاقت ساكنة أكرض أوضاض بتافراوت صباح اليوم على وقع تخريب همجي تعرضت له قرية الفنون التشكيلية.
وقد كشفت مصادرنا أن نُحوثاً صخرية ومجسمات تشكيلية أبدعتها أنامل الفنان التشكيلي الفقيد أحمد شوقي ، تعرضت لعملية تدمير وتخريب على يد جهات مجهولة.
وأضافت مصادرنا، التي حرصت على معاينة ما تعرضت له هذه القرية، أن إدّعاءات روجت بالمنطقة عن تدمير أعمال هذا الفنان نتيجة لخلفيات  دينية، لإعتبارها أن تلك النقوش والمجسمات وثنية يجب التخلص منها، وهذا ليس أول تخريب تتعرض له عدة مناطق بتافراوت على أيدي جهات متشددة، آخرها كانت تخريب النقوش الصخرية بموقع “أوكاس” بجماعة أفلا إغير دائرة تافراوت “.
وكانت “قرية الفنون التشكيلية” من أجمل المواقع السياحية بتافراوت، وكانت متحفاً جميلاً في غاية الأهمية، هذه القرية التي كانت وجهة ومقصدا لعدد من السياح الأجانب والمستكشفين للمنطقة.