نظمت الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية فرع شيشاوة ندوة علمية كللت أعمالها بالنجاح والتوفيق في موضوع: ” تجديد التعليم الديني في المغرب: قضايا وإشكالات واقتراحات”، وذلك يوم الأحد 27 مارس 2016 بمعهد أم القرىللتعليم العتيق بشيشاوة.وقد عرفت الندوة مشاركة ثلة من الباحثين والخبراء في قضايا التربية والتكوين وممارسين ومشرفين تربويين بالتعليم العتيق  بأوراق بحثية أصيلة، وحضورًا وازنًا من لدن أساتذة مادة التربية الإسلامية والفاعلين في قطاع التعليم العتيق وشركاء المنظومة، وأنتجت أفكاراً وتوصيات وحلولاً ناجعة ومداخل للإصلاح موفقة.

تضمنت الجلسة الافتتاحية كلمة المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، وكلمة المجلس العلمي المحلي، وكلمة المكتب الوطني للجمعية، بالإضافة إلى كلمة المكتب المحلي، وأكدت جميعها على أهمية هذا اللقاء العلمي في بلورة اقتراحات وتوصيات لتجديد التعليم الديني بالمغرب.