ترأس السيد عامل اقليم سيدي افني حفل توزيع منح مالية على عدد من الجمعيات المسيرة لمؤسسات الرعاية الاجتماعية بالإقليم،مرصودة من طرف مديرية التعاون الوطني برسم سنة 2015، وذلك يوم الاربعاء 20 ابريل 2016بقاعةالاجتماعات بمقر العمالة ،بحضور السادة المنتخبون والسادة رؤساء المصالح العسكرية الأمنية والخارجية بالإضافة الى  السادة رؤساء الجمعيات المستفيدة من الدعم ، حيث استهل الحفل بكلمة للسيد العامل اكد من خلالها علىان  هذا الدعم يأتي تطبيقا لمقتضيات القانون رقم 14-05 المتعلق بشروط فتح وتدبير مؤسسات الرعاية الاجتماعية الذي يهدف الى تقوية قدرات الفئات المعوزة والاهتمام بالأشخاص في وضعية صعبة وترسيخ أسس العمل الاجتماعي التضامني ،كما نوه السيد العامل بالمجهودات التي تقدمها هذه المؤسسات على مستوى الاقليم معربا عن دعمه ومساندته لها حتى تستطيع أن تساهم في ورش التنمية الاجتماعية لتكون في مستوى تطلعات وأهداف السياسة المولوية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده في هذا المجال ، بعد ذلك تناول الكلمة السيد المندوب  الاقليمي للتعاون الوطني الذي قدم عرضا تطرق   فيه لتدخلات المندوبية الاقليمية للتعاون الوطني  على مستوى اقليم سيدي افني والتي من بينها تتبع سير مؤسسات الرعاية الاجتماعية  التي تعد من اهم اليات محاربة الهشاشة حيث تستهدف فئات متعددة ،كما ذكر في كلمته ان توزيع المنحهاته على الجمعيات الاجتماعية بالاقليم تناهز ما مجموعه 4.026.000,00درهم، كما ذكر بالأهداف النبيلة لقطاع التعاون الوطني في تقديم الخدمات الاجتماعية التي يربو من ورائها توفير الرعاية الاجتماعية وتقوية قدرات الفئات المعوزة لتيسير عملية إدماجها السوسيو –اقتصادي.

وفي اعقاب هذا الحفل المتميز، رفعت أكف الضراعة بالدعاء الصالح لجلالة الملك محمد السادس أعز الله أمره و لولي عهده المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن وأن يشد أزره بشقيقه المولى الرشيد وأن يصون سائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.