أسدل الستار عن الدوري الشتوي  الأول لكرة القدم المصغرة  مساء الأحد 08 ماي 2016 المنظم من طرف جمعية الشروق للتنمية و التضامن-درايد- جماعة سيدي بيبي, تحت شعار ” الرياضة  أخلاق و تواصل “. و الهدف خلق إشعاع رياضي بالمنطقة خلال الفترة الممتدة بين 17 يناير 2016 الى غاية 08 ماي 2016.

وقد جمعت المقابلة النهائية الاولى من فئة الصغار بين فريق حسنية درايد و فريق دورتموند درايد الذي استطاع الفوز بحصة هدفين لهدف واحد, اما النهائي الثاني من فئة الكبار والذي انتظره الجميع, جمع بين فريق كولومبيا درايد و فريق أمل حاسي و انتهى بفوز الأخير بالضربات الترجيحية والتتويج بالنسخة الأولى لهذا الدوري.
وقد عرف الدوري مشاركة مجموعة من فرق الأحياء المنتمية لجماعة سيدي بيبي و كذا خارج تراب الجماعة بلغ عددها حوالي 30 فريقا أي أزيد من 300 مشارك قدمت خلاله عروضاً جيدةً استحسنها الجمهور الحاضر و المواكب لأطواره كما تميز الدوري بتنظيم محكم في جميع المستويات .

وحسب المنظمين فإن هذا الدوري يهدف إلى التنقيب عن المواهب الشابة ومنحها فرصة تفجير مواهبها وطاقاتها الكروية. وقد سهرت اللجنة المنظمة على أن يمر الدوري في أجواء من الاحترام المتبادل والروح الرياضية العالية، إذ أثبت دوريات الأحياء أن الشباب هم في أمس الحاجة إلى مبادرات كهذه لاحتضان المواهب الرياضية وتوجيهها نحو الصواب، عوض تركها تنساق وراء الانحرافات ومن أجل فتح المجال للإبداع وإبراز قدرات الشباب على الخلق والابتكار وتشجيع المبادرة الشخصية في المجال الرياضي.
كما تجدر الإشارة الى انه بالمناسبة تم تكريم السيد : الحاج عبد الله اسكيكى كعربون محبة و اخلاص لما قدمه للرياضة بدوار درايد فقد كان اللاعب المثالي الرائع داخل أرضية الملعب .
وفي ختام هذا العرس الرياضي الكبير الذي عرف حضور منتخبون  وأعيان المنطقة وممثلي جمعيات المجتمع المدني و شخصيات رياضية وازنة تم توزيع الجوائز والهدايا على الفرق واللاعبين المتوجين.