متابعة

من المننتظر أن يمثل، غدا الأربعاء، أمام الغرفة الجنحية التلبسية في المحكمة الابتدائية لمدينة مراكش، رجل درك برتبة رقيب، رفقة زوجة رئيسه في العمل، الرقيب الأول، في ملف يتعلق بالخيانة الزوجية والمشاركة فيها. وكانت النيابة العامة قد أمرت باعتقال المتهمين، بعد شكاية من  الدركي، الذي شك في وجود علاقة غير مشروعة بين الدركي، الذي يشتغل معه مساعدا، وزوجته، وتأكد من ذلك بعد أن ضبطهما، وهو عائد من عمله، قبل أن يفر الظنينوأمر وكيل الملك بإيداع المتهمين في سجن “بولمهارز” في مراكش، وإحالتهما مباشرة على قاعة الجلسات، من أجل متابعتهما بـ”الخيانة الزوجية” بالنسبة إلى الزوجة، و”الفساد والمشاركة في الخيانة الزوجية” بالنسبة إلى الدركي على اعتبار أنه أعزب.