أدانت، الغرفة الجنحية  بالمحكمة الابتدائية بفاس،زوال يوم  امس الثلاثاء  نبيل ونوفل شباط، نجلي الأمين العام لحزب الاستقلال، بـ8 أشهر حبسا مع وقف التنفيذ لكل واحد منهما، وحرمانهما من الترشح والتصويت لولايتين نيابيتين متتاليتين كعقوبة إضافية، مع أدائهما غرامة حددتها في 20 ألف درهم؛ وذلك على خلفية ما بات يعرف بـ”ملف الفساد الانتخابي بفاس”.

إلى ذلك، قضت المحكمة ذاتها بتبرئة خمسة متهمين آخرين، من بينهم مفتشة للحزب، كانوا متابعين في القضية نفسها، بتهمة “محاولة الحصول على أصوات ناخبين بفضل تبرعات نقدية وأخرى عينية والتأثير على تصويتهم في الانتخابات الأخيرة لمجلس المستشارين”.

يذكر أن محكمة الاستئناف بفاس كانت قد قضت بإسقاط تهمة الارتشاء عن جميع المتهمين في هذا الملف، مع إحالتهم على المحكمة الابتدائية لمقاضاتهم بجنحة “استمالة الناخبين”.