قال عبد الرحيم شهيد رئيس المجلس الإقليمي لزاكورة أن المجلس الاقليمي سيساهم ب 80 الف درهم لشراء تجهيزات تخص مصلحة الأطفال بالمستشفى الإقليمي لزاكورة لكي تلعب هذه المصلحة دورها في تقديم العلاج لأطفال الإقليم بعد أن  كانت تفتقر إلى أبسط المعدات الأساسية، مما يضطر الأطباء لإرسال الحالات المستعصية إلى مستشفى ورزازات.

خطوة  المجلس الإقليمي جاءت تفاعلا مع مبادرت أقدمت عليها  الدكتورة نوال كاسمي طبيبة الأطفال بالمستشفى الإقليمي لزاكورة بهدف المساهمة في تجهيز قسم  الأطفال بذات المستشفى.

وفي نفس السياق صادق المجلس  الإقليمي لزاكورة خلال دورة يونيو  المنعقدة بداية الأسبوع الحالي  على برمجة 180 مليون سنتيم لتأهيل المستشفى الإقليمي لزاكورة من خلال شراكة مع  الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات و شجر اﻷركان.