تم بإقليم اشتوكة أيت باها اتخاذ مجموعة من الإجراءات لضمان تزويد السوق المحلية بمختلف المواد الاستهلاكية ، والعمل على ضمانة السلامة والجودة الضرورية للمنتوجات .

وهكذا ، وبهدف تأمين حاجيات المستهلكين من المواد الأساسية التي يكثر الإقبال  عليها في شهر رمضان ، ثم توفير حاجيات الإقليم من المواد الأساسية ، مثل السكر والمقدرة ب1250طن ، و500طن من مادة الزبدة ، و 80الف لتر من مادة الحليب ، بالإضافة إلى تأمين حاجيات الإقليم من غاز البوتان والمقدرة 4 ألف طن خلال هذا الشهر .

إلى ذلك تأكد لدى مصالح القسم الاقتصادي بالعمالة أن جميع الأسواق ونقط التبضع بالإقليم تتوفر على المخزون الكافي من المواد الاستهلاكية الأخرى من الثمر والزيوت الغذائية والقطاني والبيض ، مع تسجيل ارتفاع بسيط في أثمان بعض المواد خصوصا في الأسبوع الأول من هذا الشهر نتيجة الإقبال الكبير ، مع الإشارة أن التموين السوق المحلي يتم في ظروف عادية ، حيث تأكد لدى المستوردين والقطاعات المعنية بالتموين ووحدات الإنتاج ، أن الحاجيات من المواد الأساسية متوفرة بشكل كاف بالإقليم .

كما عملت مصالح حفظ الصحة على اتخاذ مجموعة من التدابير للحفاظ على صحة المستهلكين في هذا الشهر الفضيل ، من خلال تكثيف عمليات المراقبة ، وحجز كميات من المواد غير الصالحة للاستهلاك، بالإضافة إلى تحسيس التجار بأهمية الحفاظ على النظافة والسلامة ومراعاة شروط التخزين، والتصدي لعمليات الغش والزيادة في الأثمان .