أخبار سوس- رويترز

قالت مصادر قريبة من التحقيق في هجوم نيس لرويترز اليوم الثلاثاء إن السلطات ألقت القبض على شخصين آخرين فيما يتعلق بمنفذ الهجوم الذي راح ضحيته 84 شخصا في 14 يوليو بالمدينة الفرنسية الساحلية.

وقال مدعي باريس فرانسوا مولان الأسبوع الماضي إن محمد لحويج بوهلال الذي نفذ هجوم نيس في يوم الباستيل كان يخطط للهجوم منذ شهور. واحتجزت السلطات خمسة مشتبه بهم ويجري التحقيق معهم رسميا.

ولم يكن أي من المشتبه بهم الخمسة معروفا لدى أجهزة المخابرات. وقال مصدر إن الشرطة اعتقلت الشخصين الآخرين في نيس أمس الاثنين. وذكر مصدر ثان أن الشرطة عثرت على صور الاثنين على هاتف بوهلال.

وكان بوهلال التونسي البالغ من العمر 31 عاما قد دهس بشاحنة مستأجرة حشدا من المحتفلين في طريق “برومناد ديزانجليه” بمدينة نيس في هجوم أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه.

ووصف التنظيم المتشدد بوهلال الذي قتلته الشرطة بالرصاص بأنه أحد جنوده لكن السلطات قالت إنها لم تعثر بعد على دليل يثبت أي صلة فعلية بينه وبين والتنظيم.