أخبار سوس- متابعة
رفع أنس الصفريوي، الرئيس المدير العام لمجموعة “الضحى” دعوى قضائية ضد سلميان الريسوني، مدير موقع إلكتروني تابع مذهبيا لحزب العدالة والتنمية، ويشرف عليه شقيق أحمد الريسوني، الرئيس السابق لجماعة الإصلاح والتوحيد الذراع الدعوية لحزب العدالة والتنمية.

وكان موقع الريسوني قد شن حملات هجومية غير مسبوقة ضد مجموعة الضحى العقارية، رغم أن الموقع كان قد استفاد من غلاف مالي إشهاري من طرف نفس المجموعة العقارية، لكن منح إشهارات أخرى لمواقع غير موقع الريسوني جعله ينتقم بطريقته الخاصة لمنحه الدعم، عبر سلسلة من المقالات الهجومية التي جعلت معظم المتتبعين وخاصة منهم الصحافيين، يتعجبون من الطريقة الغريبة التي عالج بها الريسوني موضوع حرمانه من الإشهار.

ويطالب الصفريوي في الدعوى التي رفعها بالمحكمة الابتدائية بالدار البيضاء، الريسوني بتعويض قدره 5 ملايين درهم، كتعويض عن الضرر الذي لحق مجموعته العقارية.