أفادت مصادر صحفية، أمس الثلاثاء، أن تحريات ميدانية دقيقة باشرتها فرقة الأبحاث التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأكادير أفضت، يوم السبت الماضي، إلى إيقاف أحد مروجي المخدرات وبحوزته كمية مهمة من مخدر الشيرا.

وأوقفت العناصر الأمنية المتهم الملقب بـ”الصاعقة”، تضيف ذات المصادر، على مستوى أحد المنازل بحي تيليلا، حيث أسفرت عملية التفتيش عن العثور على عدة صفائح من مخدر الشيرا ومبلغ مالي بالإضافة إلى سلاح أبيض يستعمل في عملية التقطيع، كما تبين من خلال التحريات أن المعني بالأمر مبحوث عنه بموجب عدة مذكرات بحث صادرة عن مصالح الدرك الملكي.

كما أوقفت عناصر الفرقة المتنقلة التابعة للأمن العمومي بأكادير، صبيحة الأحد الماضي، شخصين يبلغان من العمر 23 و27 سنة، من أجل الحيازة والاتجار في الأقراص المهلوسة والسرقة، وضبطت بحوزتهما 60 قرصا مهلوسا من نوعي “إكستازي” و”ريفوتريل” ومبلغا ماليا متحصل من عملية البيع بالضافة إلى هاتف محمول، تبين أن أحد المشتبه بهما سرقه بالمحطة الطرقية بمراكش يوم السبت الماضي.

وتم إحالة المشتبه بهما على المصلحة الولائية للشرطة القضائية من أجل تعميق البحث معهما.