أفادت مصادر مطلعة أن مجموعة من المواطنين تقدموا بشكايات متعددة إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية ببني ملال، يتهمون شخصا بالنصب عليهم في مبالغ مالية، وايهامهم بالهجرة إلى فرنسا عبر عقود عمل مزورة ، حيث يطلب منهم تسبيق مالي تتفاوت قيمته من ضحية لآخر، ويتراوح بين مليون سنتيم و3 ملايين سنتيم، ويأمرهم بوضعها في حسابه البنكي.
المشتكين أكدوا أن النصاب لا يزال حرا طليقا ، وبلغ عدد ضحاياه حسب تقديرهم أزيد من 60 شخص، حيث اجتمع 11 منهم صباح اليوم وتقدموا بشكاية جماعية للمحكمة .
هذا وحذر الضحايا المواطنين من أن يقعوا في شراك هذا النصاب الخطير، ودعوا السلطات القضائية والأمنية لوضع حد لنشاطه الاجرامي واستغلاله لحاجة الناس ،وطموحهم للهجرة إلى أوروبا .