توصل مجموعة من المواطنين في الدار البيضاء، خلال الأيام الأخيرة، بفواتير ملتهبة للماء والكهرباء، فاقت بشكل كبير المبلغ الذي اعتادوا على أدائه شهريا.

وأكّد عدد من سكان المدينة والمناطق التي تشرف عليها شركة “ليديك”، التي تتكلف بمهام التدبير المفوض لقطاع الماء والكهرباء، على أن الفواتير التي توصلوا بها، خلال شهر غشت، فاقت كل التصورات ووصف بعضهم هذه الفواتير بالخيالية.

وأكد مصادر يومية “الأخبار”، التي أوردت الخبر، أنه لا يمكن بأي حال قبول هذه الفواتير التي تكون دائما ملتهبة، خلال شهر غشت من كل سنة، بمبررات مختلفة، وأضافت أن المواطنين الذين توصلوا بفواتير شهر غشت لهذه السنة أصيبوا بصدمة نظرا لأنّها فاقت كل التوقعات.