استقبل مستشفى الحسني بمدينة الناظور، في الساعات الأولى من صباح الأحد 11 شتنبر الجاري، فتاة في مقتبل العمر، وهي في حالة إغماء بعدما جرى العثور عليها ملقاة على الأرض في وضعية حرجة وسط بلدة زايو.

وتعود تفاصيل الواقعة، حسب بعض المصادر الصحفية المحلية، عندما تلقت مصالح الأمن بزايو إخطارا عن وجود فتاة مكبلة اليدين وملقاة على الأرض، لتنتقل عناصر الأمن صوب الوجهة المحددة، حيث وجدت الضحية فاقدة لوعيها..

وتمّ نقل الفتاة مباشرة إلى مستشفى الحسني بمدينة الناظور، فيما باشرت مصالح الأمن فتح تحقيق في النازلة بغية تحديد ظروفها وملابساتها.