هاجمت عصابة ملثمة في الساعات الأولى من صباح يوم الجمعة 16 شتنبر 2016 حفلا بدوار أيت مروان بورززات ، مستعملة كل أنواع الأسلحة البيضاء من سيوف وسواطير.

وحسب مصادر محلية أن أفراد العصابة، الذين ينتمون إلى دوار أوديد المجاور إلى دوار أيت مروان، هاجموا عائلات خلال استمتاعهم بعروض ومسرحيات منظمة في الدوار، حيث خلّف الهجوم إصابات عديدة متفاوتة الخطورة، فيما لا زالت أسباب الهجوم على الحفل مجهولة.