تمكنت وحدات أمنية مغربية خاصة و بتنسيق مع نظيرتها الاسبانية من تفكيك شبكة دولية مختصة في سرقة السيارات الفاخرة بدول أوروبية، بهدف تصديرها لاحقا إلى المغرب لإعادة تسويقها، إذ تبين أن عددا من السيارات الفاخرة والتي يتجاوز ثمن الواحدة منها 100 مليون سنتيم كانت في طريقها إلى شخصيات معروفة ورجال أعمال بالمغرب.

إذ جرى إيقاف 31 من أفرادها ينشطون بإيطاليا وبلجيكا إضافة إلى مدن بإسبانيا كغرناطة وبرشلونة، كما نجحت عناصر الأمن في استرجاع 44 سيارة فارهة كانت في طريقها إلى المملكة عبر ميناء الجزيرة الخضراء (قادس)، جنوب الجارة الشمالية.

ونسقت عناصر مديرية مراقبة التراب الوطني مع نظيرتها الإسبانية لتبادل المعلومات بخصوص عناصر و