تمكنت فرقة للأبحاث تابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأكادير، الاثنين، من وضع حد لنشاط أحد أكبر مروجي المخدرات على مستوى المدينة، والمبحوث عنه منذ أزيد من سنة، بموجب عدة مذكرات.

وجرى إيقاف المشتبه فيه (ي. ق) حسب مصادر محلية، بحي “إيراك بواركان”، بعد تفعيل تحريات ميدانية مكثفة باشرتها المصلحة الأمنية المذكورة، قادت إلى تحديد مكان تواجده، بعدما ظل متواريا عن الأنظار.

وتم وضع المشتبه فيه تحت الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة؛ فيما تتواصل العمليات الأمنية في سبيل تجفيف جميع منابع المخدرات بكل أصنافها، حسب مصادر أمنية.