عبرت جل الاحزاب السياسية ووكلاء لوائحها ومرشحيها بإقليم اشتوكة ايت باها ، ” لجريدة اخبار سوس ”  ، عن ارتياحهم واطمئنانهم للمسار الدمقراطي والإ نتخابي بالإقليم، و للدور الكبير الذي تقوم به السلطات الإقليمية والترابية بمختلف دوائر الاقليم ، حيث لم تسجل أية ملاحظات او احتجاجات او تدخل او اعتراض على سير العملية الإنتخابية .

  هكذا ، بلغت نسبة المشاركة في عملية التصويت على مستوى الدائرة الانتخابية اشتوكة آيت باها 39، 20 في المائة، وفقا لمصادر رسمية.إلى حدود الساعة الثالثة  بعد الزوال.

ووصل عدد لوائح الترشيح التي ستخوض غمار المنافسة في الاستحقاقات التشريعية لسابع أكتوبر، على مستوى إقليم اشتوكة آيت باها، 11 لائحة تتبارى على ثلاثة مقاعد برلمانية.

وتمثل لوائح الترشيح، المودعة لدى المصالح المختصة بعمالة اشتوكة آيت باها، 11 هيئة سياسية وهي، حسب ترتيب إيداع التصريحات بالترشيح: حزب الأصالة والمعاصرة (وكيل اللائحة سعيد ضور)، وحزب التجمع الوطني للأحرار (وكيل اللائحة لحسن عباد)، وحزب الاستقلال (وكيلة اللائحة الحسين أزوكاغ)، وحزب العدالة والتنمية (وكيل اللائحة محمد لشكر)، وحزب الاتحاد الدستوري (وكيل اللائحة الحسين الوالي)، وحزب التقدم والاشتراكية (وكيل اللائحة إبراهيم تكزيرت)، وحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية (وكيل اللائحة لحسن شلاغم)، وتحالف فيدرالية اليسار الديمقراطي (وكيل اللائحة لحسن أباعقيل)، وحزب اليسار الأخضر المغربي (وكيل اللائحة سعيد بوكو)، وحزب الإصلاح والتنمية (وكيل اللائحة حسن الأيوبي)، وحزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية (وكيل اللائحة محمد عالي التيجاني).

ويبلغ عدد المسجلين باللوائح الانتخابية المحصورة، إلى غاية نهاية شهر غشت الماضي، 168202 ناخبة وناخب، ضمنهم 19738 بالوسط الحضري (بيوكرى وآيت باها)، و148464 بالجماعات القروية الـ20، حيث فتحت مكاتب التصويت الـ508 آلاف و47 مكتبا مركزيا أبوابها منذ الثامنة صباحا لاستقبال الهيئة الناخبة بربوع الإقليم.