تمكن ممثلي حزبي الأصالة و المعاصرة و الإتحاد الإشتراكي من الظفر بمقعدي مجلس النواب ضمن إستحقاقات 7 أكتوبر التي شهدتها بلادنا يوم امس الجمعة.

حيث جائت نتائج العملية الإنتخابية لصالح وكيل اللائحة المحلية لحزب الأصالة و المعاصرة النائب البرلماني “رشيد التامك” بفارق كبير عن أول ملاحقيه بمجموع تجاوز 4916 صوت مقابل 3070 صوت لممثل حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية “حمدي ويسي”،في حين حصد ثالث المتنافسين عن حزب الإتحاد الدستوري 1604 صوت.

من جهة أخرى سجلت نسبة المشاركة ما يقارب %66,07 في مجموع ربوع الإقليم بلغت فيها الأصوات المعبر عنها ما مجموعه 11357 صوت في حين تم إلغاء 1218 صوت.