”الأخلاق الفاضلة ضرورة إنسانية ملحة”..موضوع الدورة ال7 للمدارس العتيقة بتارودانت

48

 

 

اخبار سوس ـ  متابعة

تحتضن مدينة تارودانت في الفترة ما بين 2 و 9 ابريل الجاري فعاليات الدورة السابعة للموسم السنوي للمدارس العتيقة ،بمشاركة نخبة من العلماء، والأساتذة الباحثين ، وطلبة المدارس العلمية العتيقة من مختلف جهات المملكة.
وتنظم هذه التظاهرة العلمية السنوية ، التي ستتناول في هذه الدورة موضوع ” الأخلاق الفاضلة ضرورة إنسانية ملحة ” ، من طرف ” مؤسسة سوس للمدارس العتيقة “، بتعاون مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ، والمجلس العلمي الأعلى ، وعمالة إقليم تارودانت ، والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، والمجلس الإقليمي لتارودانت.
واستنادا إلى ورقة تأطيرية لهذا الملتقى العلمي الديني ، فقد ” حرص المسلمون على ترسيخ السمو الخلقي عبر المزاوجة بين التعليم والتربية ، ونشر التعامل الإنساني الحضاري ، وتفقيه الناس في المساجد والزوايا والمواسم والملتقيات ، حتى صار المسلمون عبر التاريخ مثالا يحتذى في الأخلاق الطيبة والمعاملة الجميلة … حتى جاء العصر الحديث بحضارته وقيمه وتصوراته المادية ، فو ضعت المجتمعات المتدينة أمام امتحان عسير ، واختبار غير يسير ، في التشبث بأصولها والتمسك بما كان عندها من أخلاق حميدة وصفات رشيدة ، وتجنب المعاملات والتصرفات اللاأخلاقية في علاقات الأفراد والمجتمعات والدول ” .
وأضاف المصدر نفسه أنه “وتبعا لأهمية الأخلاق وما لها من مكانة مكينة في تقدم المجتمعات أو تخلفها ، وفي تطور الأمم أو تدهورها ، ونظرا لدورها في تحقيق الأمن والاستقرار للأفراد والمجتمعات وضمان التنمية والتقدم والازدهار للإنسان … ” ، ارتأت مؤسسة سوس للمدارس العتيقة ، تخصيص الدورة السابعة للموسم السنوي للمدارس العتيقة لموضوع ” الأخلاق الفاضلة ضرورة إنسانية ملحة “، وذلك قصد دراسته وتحليله من جوانبه المختلفة .
ويتوزع برنامج هذه الدورة على عدة أنشطة تشمل إلقاء محاضرات ، وتنظيم أمسيات دينية ، ومسابقات علمية ، وإلقاء قصائد شعرية ، وموائد مستديرة ، ولقاءات مفتوحة مع العلماء الأجلاء ، إضافة إلى تنظيم حملة طبية طيلة ايام الموسم لفائدة طلبة المدارس العتيقة المشاركة في هذه الدورة.
وتندرج المواضيع التي سيتم التطرق إليها خلال الموسم ضمن عدة محاور ، من ضمنها على سبيل المثال لا الحصر ، ” الإسلام والأخلاق “، “أ مهات القيم الأخلاقية “، و” مراتب الأخلاق “، و”حاجة البشرية إلى الأخلاق ” ، و”الآثار السلبية لغياب الأخلاق “. “دور المرأة المغربية في ترسيخ الأخلاق” ، و”المدارس العتيقة وترسيخ الأخلاق”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=qOJYreSE1QNaiajCVGe9YUuG8ER5ymy9ZXvegbFOEJw