- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

بعد الأطباء.. الممرضون يشلون الحركة في المستشفيات لمدة ثلاثة أيام

81

بعد سلسلة من الإضرابات و الاستقالات لأطباء القطاع العام بالمملكة احتجاجا على الأوضاع التي يعيشها قطاع الصحة بالمملكة، يعتزم ممرضو وتقنيو الصحة بالمغرب الدخول في إضراب وطني لـ 3 أيام ابتداء من الثلاثاء 14 ماي الجاري.

وأعلنت حركة الممرضين وتقنيي الصحة أن الإضراب المقرر خوضه في شهر رمضان سيستثني أقسام الإنعاش والمستعجلات.

وأضافت الحركة أن البرنامج الاحتجاجي لممرضي و تقني وزارة الصحة يشمل اعتصامات جهوية أمام مقرات ولايات الجهات في اليوم الثاني من الإضراب، وذلك احتجاجا على طريقة تدبير الوزارة للحوار الاجتماعي القطاعي عبر تغييب تحديد الغلاف المالي المرصود ونهج سياسة التماطل والهروب إلى الأمام بغية تقزيم المطالب والمكتسبات وإقصاء الحركة من أي حوار أو تفاوض حول ملفها المطلبي” .

وأن الإضراب عن العمل سيستمر في حال عدم تجاوب الوزارة مع مطالبهم المتمثلة في؛ “إعمال مبدأ الإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية، إحداث هيئة وطنية للممرضين وتقنيي الصحة، وإخراج مصنف المهن والكفاءات، إدماج الممرضين وتقنيي الصحة المعطلين في إطار النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية والقطع مع سياسة التعاقد” ، إلى غاية شهر يونيو القادم، حيث من المرتقب أن يخوض الممرضون إضرابا عن العمل أيام 10 و11 و12 و13 و14 منه، ستشل حركة المستشفيات الوطنية باستئناء أقسام المستعجلات والإنعاش.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.